Saturday, April 3, 2010

حرر عقلك مع فيلم الماتركس


مقدمة

The Matrix

فيلم جعلني افكر كثيرا

هو من افلام الاكشن و الخيال العلمي من انتاج سنة ١٩٩٩
الفيلم يدور حول مستقبل تحكمه الالات الذكية
التي تستعبد الانسان و تستخدم  اجساد البشر كمصدر للطاقة
و لكي تستطيع الحفاظ على استمرار البشر في الرغبة في الحياة
فقد أوصلت ادمغتهم بشبكة  من الكمبيوترات تخلق لهم عالم افتراضي
يظنون من خلاله انهم يعيشون في عالم حقيقي بكل تفاصيله
و تبدأ مجموعة من الثوار البشر في مقاومة هذه الالات
لتحرير البشر من هذه العبودية
****
الخاطرة

بالنسبة للبعض فيلم الماتركس يعتبر فقط فيلم اكشن من الدرجة الاولى 
لكن بالنسبة لي فهو فيلم اكشن يحوي الكثير من الافكار و الاسقاطات العميقة 
منها ان العالم الافتراضي الذي يعيشه الناس من خلال الماتركس
هو العالم الذي نعيشه نحن تحت تأثير الاعلام و التعليم
فالاعلام الموجه يعيشنا في عالم افتراضي لتوجيه عقولنا في اتجاه معين
محدد لنا مسبقا من قبل الاخرين بغض النظر عن الواقع الحقيقي

كذلك جعلني الفيلم افكر في حقيقة وجودنا في هذه الدنيا 
هل هذه الدنيا فعلا موجوده في الواقع وجود مادي 
ام نحن ايضا نعيش عالم افتراضي ليس له وجود سوى في مخيلتنا ؟
و عندما تضرب فيوزات عقل احدنا و يتعطل داخله احد البرامج
يبدأ يعاني من الهلوسة و الشيزوفرينيا
!!؟؟
ما رأيكم ؟

****

الفكرة

الكثير من الافكار خطرت في بالي و انا اشاهد هذا الفيلم
لكن اهم فكرة كانت فكرة
حرر عقلك
في احد المشاهد يقوم قائد المقاومة مورفيس بتدريب البطل نيو 
و لكي يعلمه الطيران طلب منه ان يحرر جسده مما تبرمج عليه عقله 
و قال له
FREE YOUR MIND

نعم حرر عقلك من كل المسلّمات التي تعود عليها جسمك و عقلك بسبب البرمجة المسبقة
حرر عقلك من كل القوانين التي فرضت عليك و اتبعتها بدون ارادة
حرر عقلك من القيود التي وضعت لتقنعك بأنك عاجز عن التغيير

الى درجة ان مورفيس صدم نيو بأحد اهم الحقائق التي يعتبرها نيو من المسلّمات
حين سأله 
do you think this is air you are breathing ??
ليوصل له رسالة ان كل ما حوله عبارة عن برامج للعقل 
و يستطيع ان اراد ان يحرر نفسه منها
مهما بدت له حقيقية و واقعية و انها من الثوابت و المسلّمات

و كان مورفيس يريد من نيو ان يكتسب قوى خارقة كالطيران و التحرك بسرعة فائقة
و ذلك بمسح كل القيود التي وضعت داخل عقله لتحد من قدراته 

وقد سأل نيو مورفيس
هل استطيع بعد هذا التدريب ان اتفادى طلقات الرصاص ؟
فرد عليه مورفيس
بعد ان تنتهي و تكون مستعدا فلن يكون هناك حاجة لكي تتفادى الطلقات

اي حين تعيد برمجة عقلك و تغير اعتقادك و منظورك للاشياء من حولك
و تؤمن ايمان تام ان هذه الطلقات مجرد برامج 
فلن تحتاج ان تتفاداها لان عقلك سيقول لك ان هذه الطلقات ليس لها وجود 
 و هذا ما وضحته العرافة لنيو حين سألها
كيف يستطيع هذا الولد ان يثني الملعقة بالنظر فقط ؟
فجاوبته
السؤال هو هل هذه الملعقة موجودة اصلا ؟؟

****
الزبدة

فيلم الماتركس يطرح لنا موضوع 
قوة العقل و تأثير العقيدة في حياتنا
فهي قوة خارقة خطيرة يجب ان نوجهها الاتجاه الصحيح

و من واجب عقولنا علينا ان نحررها من اي قيود مسبقة
و ان نفكر قبل ان نتبع
و نعقل قبل ان نصدق
فليس كل ما قيل لنا صحيحا
و ليس كل ما نسمعه و نراه موجود
و تحرير العقل هو اول خطوة لكي نتغير و نغير
و نركب قطار التقدم
فنكون مجتمعا لا قطيعا

****

الفيلم يطرح لنا كذلك اهمية المنظور
و الذي سأتكلم عنه في بوست قادم

تحياتي


36 comments:

  1. هذا هو اجمل مافي افلام الخيال العلمي
    انها تجعلك تطلق العنان لعقلق وخيالك ,,

    انا ملاحظ ان الاختراعات تبدأ فكرتها في افلام الخيال العلمي

    لكن بصراحة وايد تحلطمت على القتال في الفيلم , حسيته مصطنع

    شكراً
    وبانتظار البقية ..

    ReplyDelete
  2. لعقلك = بدلياتي زايدة هالايام

    ReplyDelete
  3. :)

    U have to c the arrivals
    i dont agree with every thing in it
    but its worth watching

    ReplyDelete
  4. شلونك يا دكتور عساك بخير :)
    بصراحة خليتنا ننظر لفيلم الماتركس بنظرة ثانية . موضوع مميز والله ورؤية حلوة
    دانة

    ReplyDelete
  5. حلوة كلمة (اسقاطات).. منين يايبها؟

    ReplyDelete
  6. فكرة الفلم لها خلفيات فلسفيه قديمه, تشكك في العالم الذي نعيشه لأن الحواس الإنسانيه قابله للخطأ, وان هناك عالم حقيقي خلف هذا العالم, والروح تستطيع السمو عن عالم الحواس والإتصال بالعالم الحقيقي وهذا من يصل له الفيلسوف الحق أو المتصوف

    ReplyDelete
  7. كلام صحيح
    لكن أين المناخ الذي ستتحرر فيه العقول ،،النخبه تعرف كيف توفر لنفسها ولمن معها المناخ الملائم لأطلاق العنان لعقولها لكن الكثير استسلم للأفكار الموجهه وجعلها مسلمات ،،،حتى أصبحو متشابهيين فيما بينهم في الكلام واللبس والتوجهات لاتوجد أفكار جديدة ولا إبداعات والله جد أصبحوا متشابهين بشكل مضحك
    ،

    ،
    ،
    صباحك سكر مختلف

    ReplyDelete
  8. كلامك صحيح الفلم له معنى اعمق من مجرد فلم اكشن

    والصراحه لما رحتلة اول مره مافهمت الرسالة بشكل واضح خصوصا اني رديت وقريت عنه كثير ريفيوز وان له علاقة بالصهيون والخ وقررت اشوفه مره ثانية وطلعت معاي وايد شغلات تفاجأت بمعناها

    يعني لازم تقرا بين السطور على قولتهم وانت ماقصرت كتبت مختصر مفيد

    والله مع الاعلام والتركيز على برمجه العقول صعبة الواحد يطلع منها لان الانسان سهل ان يتأثر

    واتوقع اكبر شي الحين مأثر على عقول الناس هو الدين ثم الاعلام

    ReplyDelete
  9. نمووول

    شكرا نمووول
    فعلا افلام الخيال العلمي تشغل العقل و تطلق التفكير

    بالنسبه للبدليه مجد شاف
    :)

    ReplyDelete
  10. نمووول

    محد شاف

    هههههههه

    ReplyDelete
  11. شفت الفلم مرة بس ماعجبني حسيت روحي ضايع بالطوشة

    :/

    ReplyDelete
  12. الزين

    انا شفته فيلم
    the arrival.
    لكن انتي شفتي فيلم
    contact ?
    حق جودي فوستر ؟

    راح اتكلم عنه بوست قادم ان شالله

    ReplyDelete
  13. الدانه

    هلا بدانتنا
    حمدلله على السلامه
    :)
    فعلا الفيلم يحتاج لوقفه و تأمل

    ReplyDelete
  14. very depressed

    يايبها من كثر البلاوي اللي تسقط على راسي

    :))

    ReplyDelete
  15. Anonymous

    نظره صحيحه لفلسفة الفيلم
    و هذي الفلسفة موجوده عند بعض الديانات القديمه الوثنيه اللي كانت تؤمن بالجايا و الطبيعة الام و كيفية التواصل معها عن طريق الرقص و التأمل

    شكرا للمعلومه

    ReplyDelete
  16. Yara

    مساء الورد و الياسمين
    هلال يارا
    كلامج صحيح و في محله
    ليس الجميع لديه الاستعداد للتفكر و توسعة المدارك
    و الا لما قامت الحروب

    ReplyDelete
  17. chaotic posha

    اضافة قيمه للموضوع
    كلامج صحيح
    من اهم برامج العقول هي الاديان التي تدعوا لاغلاق العقول

    بعكس القرآن الذي يحوي على الكثير من الايات التي تدعوا للتفكر
    لكن من يفهم

    ReplyDelete
  18. jako

    ارجو اني قدرت اغير نظرتك للفيلم الحين ؟
    :)

    ReplyDelete
  19. oh my god

    ysssss

    كنا مسافرين امريكا
    واول ليله لنا في نيويورك
    وباجر ورانا طياره بنروح فلوريدا

    وانسحرت

    وشفته عقب يمكن ثلاث او اربع مرات
    سحرني هالفيلم
    الفكره

    اصلا بجاني مو بس سحرني
    خصوصا المشهد اللي تلتقي فيه مع ابوها
    والمنظر
    البحر
    السما
    الشمس مع الكواكب
    حوارها مع ابوها
    الفكره
    الأبعاد الزمنية
    سحر

    i was moved by the idea

    u should c robin williams movie
    what dreams my come

    amazing movie
    just amazing

    ReplyDelete
  20. الحمدلله على نعمة العقل دكتور
    ترى نص الأفلام العربية بهاالعمق
    والنص الثاني شوي أعمق...بس مو وايد

    ReplyDelete
  21. Bader

    مع اني ما لاحظت هالعمق اللي تقول عنه بالافلام العربيه
    لازم ارجع اشوفها و احاول اتعمق اكثر
    :))

    ReplyDelete
  22. الزين

    فعلا فيلم فيه الكثير من الافكار و يناقش
    الصراع بين المعرفة العلمية و العقيدة الايمانية بالغيبيات
    تمثيل جودي فوستر كان رائع
    و ان شالله احاول اشوف فيلم روبين وليام
    من الممثلين المفضلين لدي

    شكرا يالزين
    :)

    ReplyDelete
  23. حسين عبدالسلامApril 5, 2010 at 1:49 AM

    أحرر عقلي بعد نشئتي و تربيتي الأسلامية

    اي تحرر و اي ازدهار للعقل بعد الأسلام ؟؟

    الفلم ماتركس يبث افكار الماسونية و معتقدات الكابالا واضحة و جلسات في اراضي الكارو ( المربعات البيضاء و السوداء ) و فيه حرب ماتذكر اي جزء في جماعه اسمها زيونست اي الصهيونية اي تحرير للعقل اي بطيخ
    شفت فلم وثائقي كامل اسمه القادمون يتكلم عن تدخل الحركات الماسونية و الكابالا في هوليود و اول فلم ناقشوه بالبرنامج الوثائقي اهو ذا ماتركس اتمنى انكم تشوفونه يا اخوان
    ولا عزة بعد الأسلام و الله اكبر و دمتم سالمين

    اخوكم \ حسين عبدالسلام

    ReplyDelete
  24. حسين عبدالسلام

    الاخ حسين
    لا ادري ما هو التعارض الذي تراه بين تحرير العقل و الاسلام
    كلمة يتفكرون و كلمة يعقلون ترددت كثيرا في القرآن
    على اي اساس منعت و صادرت حق التفكير من المسلمين ؟؟

    هل اصبح فيلم القادمون السخيف مرجع من مراجع المسلمين ؟؟
    !!

    ReplyDelete
  25. كتبت موضوع نقاشي في مدونه رديفه لمدونتي الاساسيه وهي مدونة لنا كلمه يتكلم عن الحريات ومفهوم الحريات الغائب عن ذهن الكثيرين من الناس وكان الموضوع تفسير لمعنى الحريات بشكل عام واين تكون حدودها فلكل شيء حدود بطبيعة الحال

    السياسه الاسلاميه فسرت الحريه حسب ما تريد لتضرب بكل الناس عرض الحائط وتأتي بمفهومها المتخلف لتتحكم بالبشريه وتكون هي الحره والباقيين عبيد

    ReplyDelete
  26. جبريت

    شاكرلك مشاركتك
    الاسلام الحقيقي لا يتعارض مع العقل و التعقل و التفكير
    لكن من اصحاب الاسلام السياسي هم من يصادرون الحريات باسم الدين

    ReplyDelete
  27. عزيزي كاتب المقال

    شدني موضوعك كثير بس الأهم هل تريد تعرف أكثر من ما كتبت عن الميتركس
    هل فعلا ً تحب تشوف مدى عمق حفرة ألس في بلاد العجائب

    راسلني على أيميلي
    smarts_ways@hotmail.com

    المستشار التدريبي
    د.محمد عبدالله المعتوق

    ReplyDelete
  28. د. محمد المعتوق

    شرفت المدونه دكتور
    و شاكرلك تعليقك
    و ان شالله نكون على تواصل

    ReplyDelete
  29. ريماس
    يسعدني أن يكون هذا أول تعليق أقوم بكتابته على أحد مدونات بلوجرز
    فقد افتتحت مدونتي أمس فقط
    و بدأت البحث عن الأصدقاء إلى أن وقع ناظري على هذا البوست الرائع
    و كلامك منطقي تماماً
    كنت أفكر بالطريقة ذاتها عن فيلم الماتركس
    فرأيت أن أبعاد هذا الفلم في الحقيقة تحتوي على مقاصد كبيرة تتعدى كونه فيلم من الخيال العلمي و الآكشن
    فلو لاحظتي في الاجزاء اللاحقة امراً يبجلونه سكان المعمورة التي تعيش تحت الارض لانقاذ البشرية على ان بقية البشر او الالات المقصودة قد نبذتهم
    فسوف تلقين مورفيس في الجزء الثالث
    يقول حين يخطب بقومه
    عاشت زايون
    زايون
    لفظ غريب تقريبا على شعب يكافح ضد الآلات
    فالمقصود ب زايون
    Zion
    بالنجليزية
    و تعني فعلاً
    جبل صهيون في القدس
    من معتقد بني اسرائيل
    في الحقيقة يا ريماس
    سلسلة افلام ماتركس بحاجة الى دراسة و تحليل اكثر من مجرد رؤيتنا لنيو يتفادى طلقات الرصاص او يفتح بابا ليصل الى قسم اخر من العالم او صانع المفاتيح او طيرانه الخارق او "تطعيج" ملاعق لو بحلقنا فيها لمدة لا تنقص عن 9000 سنة و 53 دقيقة لن "تنطعج" اعدكي بذلك

    الامر اكبر من ذلك
    ولكن اين و الى من سوف نتوجه ليفسر لنا طبيعة الفلم ؟
    لن تقوم لا وزارات الاعلام العربية كافة و لا وزارات الدفاع او الداخليات و الخارجيات العربية بدراسة الفلم و المقصد من كون الشعب المسبي تحت الارض و يحاربون الالات المسمون ب زايون هم عن مقصد الصهيونيين

    لا بأس ما عدت افكر ب ماتركس
    فقد جربت ذات مرة ان احرر عقلي تماما كمت ذكرتي هنا لكوني فهمت الفلم بكل محتوياته خصوصا الاول
    فقمت بالقاء نفسي من فوق صندوق سيارتي الماركيز بنفس اسلوب نيو تماما حين حرر عقله و اسقط نفسه من فوق 1000 طابق و لم يصب باذى
    لكن انا من ارتفاع متر و 30 سم
    تصافحت مع الارض مصافحة الام لابنها المغترب منذ 30 عاما و لم احصل الا على انف "انطعج" كما كان الطفل الاصلع "يطعج" الملاعق في الفلم
    و خنصر يدي الايمن حتى هذا اليوم يؤلمني
    لم ارد مراجعة المستشفى
    حتى لا يسألني عن السبب
    لانه لو عرف ذلك
    لاكتشفت ان هناك ضررا ثالث اصابني
    و هو الجنون

    عاش صانع المفاتيح :)
    فهو ياباني

    تحياتي و تقديري
    كمبيوترجي

    ReplyDelete
  30. فيلم ماتركس واضح من هدفهم الذي ذكر للبطل وهو (( وجوب قيام بلاد زايون )) وعروف أن Zion هي صهيون ... وأن من بحث على بطل الفلم هم أولئك الأشخاص الذين استعبدهم الأقوياء وهم يريدون أن يهربوا من أولئك ويكونون دولتهم ( اليهود حينما اسعبدهم فرعون )) ولذلك أخرجوه سرا (( المنظمات السرية لليهود )) ويتضح ذلك أكثر من مرة بشعار M والشمس المشرقة ( لوقو الماسونية ) وهذا البطل الذي أختفى ثم عاد من جديد ليحررهم من العبودية والملقب في الفلم باسم المختار( المسيح اليهودي أو المسيح الدجال )) والذي له قدرات هائلة تفوق البشر العاديين وقد ذكر في الفلم هو نبوخذ نصر ، والمعروف ان نبوخذ نصر هو الذي دمر مملكة اليهود وشردهم ،، المعركة الأخيرة ترمز إلى (( هرمجدون ))

    ReplyDelete
  31. اللات هى الحكومة الامريكية
    و الماتريكس هو الحكومة الامريكية
    و يتكلم عن تحرير الناس من الحكومات الفاسده
    و ليس كما قلت انت

    ReplyDelete
  32. مفهوم الفيلم اعمق كتير من كده ..
    لو عايز تفسيره الاقوى
    شوف سلسله القادمون ع اليوتيوب كامله ..

    ReplyDelete
  33. Αmazіng things heгe. I'm very glad to look your article. Thanks so much and I'm having a lоοk fοrwaгd to сontаct you.
    Wіll you pleaѕe drop me a mаil?


    My weblοg - payday loans

    ReplyDelete
  34. Great website. Lοtѕ of uѕeful infο here.

    I'm sending it to several friends ans additionally sharing in delicious. And naturally, thanks for your effort!

    My blog; payday loans

    ReplyDelete
  35. صعبان علي تفكيرك الكثير ولكن عذرا انت من تحتاج الى ان تحرر عقلك مع فيلم الماتركس قبل ان يحول حياتك الحقيقية الى كوابيس خيالية

    ReplyDelete
  36. اسمحوا لي بتوضيح كل ذلك من خلال هذا المقال الذي اهديه لكم وأيضا أتمنى أن يعم نشر هذا الموضوع في المنتديات الأخرى كنوع من التحذير لما يحمله هذا الفيلم من أفكار وسموم ...

    على غير العادة ، شخص ما يقتحم مجمع السيف للسينما بالبحرين ، وعلى غير العادة يطلب تذاكر لمشاهدة الفيلم ثلاث مرات متتالية ومتتابعة في نفس اليوم ، ويحمل رزما من الأوراق وقلمه السائل ، من كان ذاك ؟ كان ذاك أنا يزيد ؟ لماذا ؟ للغرض الذي ستقرأونه بعد قليل ... لنحكي القصة من أولها :

    الجزء الأول : Matrix ...

    الملخص : شاب يجلس أمام جهازه الحاسوب ويدعى ( Neo : نيو ) ، يتعرف على شخص آخر في الجهة الأخرى من الشبكة العنكبوتية واسمه ( Morpheus : مورفيوس) ، يقدم مورفيوس دعوة لنيو لدخول عالم خاص تشغله الحواسيب والأجهزة الفائقة الذكاء ، ويسمى هذا على العالم باسم ( ماتريكس : المصفوفة ) ، حيث أن أعضاء هذا العالم يعانون من حرب ضروس مع مجموعة ممن استطاعت الآلة والحواسيب تسخيرهم لخدمتها ، ومن ذلك استخدام أجسادهم كحقول لاستحلاب الطاقة الحيوية ، أرسل مورفيوس إحدى العضوات ( Trinity : ترينيتي ) لجلب نيو إلى الماتريكس ، وخيره مورفيوس بين أن يأكل إحدى حبتين إحداهما ستدخله إلى عالم الماتريكس والأخرى ستجعله انسانا بسيطا يرى الأمور على ظاهرها ويعيش حياة عادية كغيره من البشر ...

    ومورفيوس يثق ثقة عمياء في نيو على أنه هو الوحيد المخلص لهم من هذه الحرب وهو من سيجلب لهم الانتصار ، وبهذا تبدأ تفاصيل تدريب نيو على خوض المعارك التي ترتكز على مبدأ حرية العقل والتفكير بلا حدود للقضاء على الأعداء ، وأيضا تبدأ تفاصيل المعارك والمطاردات مع عملاء الماتريكس وهم رجال نذروا نفسهم لخدمة الآلة وتسخير البشر للطاعة لا لغيرها ... هذا باختصار شديد للجزء الأول .

    الجزء الثاني : Matrix Reladed ... ماتريكس من جديد ...
    في هذا الجزء يلتقي نيو بالأب الروحي الذي صنع الماتريكس والذي يقترح عليه ، أما أن ينقذ صديقته ترينيتي من الموت وينهار نظام الماتريكس بأكمله وبمن فيه من أعضاء وتنهار المدينة التي يسكنها في الماتريكس واسمها Zion ، أو يخرج هو وينجو بروحه ويبقى الماتريكس سليما وتستمر الحرب الشعواء بين الطرفين إلى أن يقضي الله أمرا كان مفعولا ... ولكن كيف وصل نيو إلى الأب الروحي ؟ وصل إليه عن طريق العرافة Oracle التي دلته إلى مكان الأب الروحي ، وأيضا دلته على الطريق إلى صانع المفاتيح الذي كان مسجونا لرجل يعشق الفرنسيين ( سنسميه بالفرنسي هنا ) ، فيحرر صانع المفاتيح وينطلق إلى الأب الروحي وهناك يتم تخييره كما سلف ويختار العودة إلى الماتريكس وإنقاذ صديقته ولو كان ثمن ذلك إنهيار نظام الماتريكس وهو فيه ... وينجح بالفعل في إنقاذ صديقته بالظواهر الخراقة للعادات ثم يعود أدراجه محاولا الهروب هو وأصحابه من الماتريكس لكن الحرب قد استعرت وأدت تقريبا إلى انتصار غير واضح الملامح للآليات فجأة ...

    اعذروني على الاختصار ، فمن شاهد الفيلم يعرف تماما ماذا أقصد ...

    وقفات مع الفيلم:-
    الأخوان الروسيين تساوسكي ، هذا الفيلم هو من بناة أفكارهما ، ربما وربما لا ، لأن هذا الفيلم أساسا ينبني على تطلعات مستقبلية وغيبيات غير مصرّح بحدوثها حتى الآن ... وفوق ذلك فهما يهوديان ويريدان إرسال رسالة خبيثة سنعرفها في نهاية هذا المقال إن شاء الله ...

    الوقفة الأولى :-
    هذا الفيلم فيلم رمزي مليون بالمئة ! كيف عرفت يا يزيد ؟ سأخبرك الآن ...

    المدينة التي يقطن فيها رفاق الماتريكس اسمها Zion وبالعربية صهيون ، وإن كان جنبك قاموس المورد إنجليزي عربي دور على هالكلمة وستجد المعنى : جبل صهيون المقدس ،
    أين يوجد هذا الجبل ؟ في فلسطين ...
    من الذي يؤمن بقدسية هذا الجبل ؟ اليهود بلا شك .
    ما دور رفاق الماتريكس حول مدينتهم زيون ؟ حمايتها من الآليات والأعداء ( رائع حتى الآن ) ....

    الوقفة الثانية :-

    أسماء الشخصيات في هذا الفيلم مختارة بعناية ، وهي ترمز إلى المسوخ الدينية التي يؤمنون بها ...

    ReplyDelete